الاثنين، 24 نوفمبر، 2008

خطاب الرئيس فى البرلمان«بدون هتافات» لأول مرة.. ونواب 
«الشعب» ينشغلون بتأشيرات الحج ...    ( من جريده المصري اليوم ننقل لكم ذلك المقال..


  كتب   محمود محمد    ٢٤/ ١١/ ٢٠٠٨
مبارك

مشاهد ووقائع لافتة للانتباه، شهدتها الجلسة المشتركة لمجلسى الشعب والشورى، التى ألقى خلالها الرئيس مبارك كلمة بمناسبة بدء الدورة البرلمانية الجديدة.

نواب الحزب الوطنى - لأول مرة - يلتزمون بعدم مقاطعة الرئيس مبارك أثناء كلمته بالهتافات مثلما حدث فى الأعوام الماضية والمناسبات المشابهة، وكان آخرها المؤتمر السنوى الأخير للحزب الوطنى.

وقبل حضور الرئيس انشغل جميع النواب بأزمة «تأشيرات الحج»، حيث وعدهم الرئيس بعشر تأشيرات لكل نائب، ولم توفر وزارة الداخلية سوى ٦ تأشيرات، فأخذ النواب يتحدثون إلى اللواء حبيب العادلى، وزير الداخلية، فور دخوله القاعة.

وتدخل د. أسامة شلتوت، رئيس حزب التكافل، لدى العادلى، ثم أعلن موافقة الأخير على منحهم التأشيرات المتبقية، إلا أن وزير الداخلية نفى هذا الإعلان سريعاً، ملوحاً بيده وهو يبتسم، وعندما دخل الدكتور أحمد نظيف، رئيس الوزراء، القاعة أدار معه النواب حواراً حول الأزمة، لكنه اكتقى بوعدهم ببحث الأمر، فعلق أحد النواب قائلاً: «كلمه أهو جنبك».

النواب ظلوا يرددون فى نهاية كلمة الرئيس «الحج يا ريس» ثم عادوا لينظروا فى الشرفات ويحييوا جمال مبارك قائلين «تأشيرات الحج يا جمال بيه شكلنا وحش». جاء ذلك رغم حرص الحزب الوطنى على إرسال رسائل على الموبايل لنوابه تؤكد استكمال التأشيرات المخصصة للحج هذا الأسبوع.

ولم يتطرق الرئيس فى خطابه إلى موضوع الملكية الشعبية لبعض شركات الدولة، وهو ما دعا النائب حمدين صباحى إلى أن يداعب د. محمود محيى الدين، وزير الاستثمار، بعد نهاية اللقاء قائلاً: «الريس لم يتحدث فى مشروع القانون وبالتالى لن يحال للمجلس».

الأزمة الوحيدة التى حدثت أثناء الاجتماع كانت بسبب النائب الإخوانى مصطفى محمد مصطفى الذى صمم على الجلوس بالخلف أعلى المقعد، وحاول رجال الأمن أن يدفعوا أحمد عز للتدخل وإثناء النائب عن هذا السلوك، لكن عز لم يفعل فتحرك رجال الأمن وأحضروا مقعداً لنائب الإخوان للجلوس عليه.

كانت الجلسة قد شهدت حوارات متبادلة بين شيخ الأزهر والبابا شنودة، ولم يتدخل مفتى الجمهورية فى الحوار رغم جلوسه إلى جوارهما.

وحرص د. عبدالأحد جمال الدين على تقبيل أحمد عز، فور دخوله القاعة، أما د. محمد إبراهيم سليمان فدخل من باب رئيس المجلس وجلس مكان موظفى رئاسة الجمهورية.

كما حرص النائب الجديد حازم حمادى، الضابط السابق بالشرطة، على مصافحة حبيب العادلى فور دخول الأخير القاعة.

.كلام عصفرر مهاجر :البلد بلدهم واحنا ضيوف عندهم ...وكل واحد يصون نفسه ويلزم حده.

السبت، 22 نوفمبر، 2008

ومازال التحلـيق مستمرا.

الطيران مهنه صعبه ...لكن جميله ،أجمل مافـيها بسهوله تهاجر.
والهجره حلوه ...تـدور علي المكان الي تستريح فيه.
لكن تيجي منين الراحه ...وانت مش معاك حد خالص ..
قـاعـد لوحدك تغني ...ظـلموه!! القـلب الخالي ظلموه!!
ياااه ...هو فـيه قـلب خالي؟..خالي ولا عمي وأنا مـالي..
دي الكلمه الي بقـت علي كل لسان ..والي منها يبان الصحيح من التعبان .
وكل الناس تعبانه ...بس الجـيره جبانه.
لازم الجار له حقـوق الجوار ...أبسطها السؤال عـنه..
مين سأل عـنك يا عـصفـور؟؟ مين سأل عـنك يا عـصفـور؟؟
ايه يا عـصفور..دورك بين الطيور ؟؟
أسأل انت علـينا.. وشوف حالنا وكيف بقـينا..
ولا أنت مش زيينا؟؟
 أسأل مـره علينـا... أسأل 
 أسأل مـره علينـا... أسأل
وبلاش تتأل ..أسـأل.
ياعصفـور يا معصفـرومعـطر الجـو
والله والله ...وكل يوم هـا تحـلو..لـو..
لــو أيــه ...يـا أولاد ..الـبيـه

  

الاثنين، 3 نوفمبر، 2008

عـصفـور طــــايـر...بعـيد

  لابد من الاسقرار لحظه ، بعد الهجره عبره ..لفيت كتير ودورت علي مكان احط فيه..من فوق.. فوق خالص بنشوف . الرؤيه تختلف تماما  عندما نحط علي الارض . حاله الطيران دي لابـد منها هي الروحـه و الغدوه لي .. من المستحيل ان تستمر حاله الطيران . وجئتك من سبـأ  بنبـأ...
 هــــذا النبـــــــــأ :
 هو الذي انقذ حياه الهدد من الذبح ...و عافاه من التعذيب.. كما جاءت حمامه السلام بغصن الزيتون ... و صارت رمزا للسلام . ولست العصفـور المهاجر هجره هـدهـد سيدنا سليمان ...ولا حمامه السلام ...لأن اجنحتي لا تقـوي علي الطيران ابعـد من حـدود المكان . ومكاننا المعتاد الذي نلتقي فيه ...هـو ملتقي الاحباب ...أين النبــأ ؟
 الأنبـــــــــــــــاء :
 في تعليقات القراء والأصـدقاء و كم احبهم وابثهم ما لدي ...واتمني الا يغيب واحـد منهم عني لحظه . قلب شاعره تتحدث عن موضوع نعم هو موضوع الساعه وكل ساعه ولحظه ...مشكله أو أزمه التعليم في مصر ...لسنا من أهل المنظومه التعليميه ...ولكن لنا عيون تري وقلوب تحس وعقول تميز ...أصبحت عقولنا حائره فيما يصنعه القائمين ( الباركين ..الكاتمين ) علي نفس المعلمين . قلوبنا تنفطر حزنا علي أولادنا التائهين في بحور المناهج والمباهج التي يخرج لنا بها الساده الخبراء ...لا نعرف مقرهم ...في القريه الذكـيه ..ولا تحت سور الازبكيـه ..ولا في السفاره الأمريكيه ...يا ريت يأتي لنا الهـدهـد بالنبـأ . 
 ربنـا لا تحرمنا من الرؤيه الصحيحه ...ولا من الحكمه .. وأجعل لنا نورا فيما نعمل ونقول .